These are the new scripts on the walls of Babylon: فليكن سقوط شارون سقوطاً للصهيونية What was created from lies, and nurtured by lies, must face the destiny of lies, too; Or did their God choose brain-dead mokeys unable to see beyond their sick ego's and their ugly noses ! [sic , Sharon !]

Al-Arab Blog - مدونة العرب

Iraqi Quagmire for The American Empire

2004/04/13

سقط القانون فلندافع عن أنفسنا




قال خبراء قانونيون وسياسيون مصريون إنه لم تعد هناك فائدة من الحديث عن مخالفة ما يجري في العراق، على أيدي قوات الاحتلال الأمريكي، للقانون الدولي، لأن ما يجري هناك هو "إبادة جماعية" و"جرائم حرب" أمريكية، وحرب غير مشروعة، مشددين على أن ذلك بات من الأمور الواضحة للعيان، وأن على العرب أن يعتمدوا على أنفسهم، وأن لا يعولوا كثيرا على القانون الدولي، الذي لا تعترف به أمريكا أصلا
!.

وقالوا هؤلاء الخبراء والقانونيون في تصريحات خاصة لوكالة "قدس برس" إن على العرب والإعلام العربي تجاوز الحديث عن القانون الدولي، وعدم الاقتصار على تقويم ما يجري بوصفه أعمالا غير شرعية من الناحية القانونية، مشددين على أن المقاومة باتت هي الحل في مواجهة ما يحدث من جرائم.

فقد أكد الدكتور عاطف البنا أستاذ القانون بجامعة القاهرة إن ما يجري في الفلوجة وغيرها من مدن العراق، هو جرائم حرب واضحة، لأن القصف الأمريكي ليس موجها لأهداف عسكرية، ولكن لمدنيين من أطفال ونساء، وأ، ما يجري هو حصار مدينة، ومنع علاج مصابيها، أو دفن قتلاها، كما إن الإبادة الجماعية واضحة في قصف طائرات "إف 16" الأمريكية للمدن العراقية.

وقال إن المسألة تحتاج إلى تحرك من العالم كله، ومن أنصار الحريات وحقوق الإنسان، وعدم الصمت على هذه الجرائم، لأن ما يجري هناك منذ عام كامل، كله "حرب غير مشروعة"، لأنه تبين عدم وجود أسلحة دمار شامل عراقية، وحتى لو وجدت فليس لأمريكا الحق في أن تعمل شرطيا للعالم، ومن يملك ذلك هو الأمم المتحدة وحدها، وأمريكا لم تحصل من البداية على تفويض دولي من مجلس الأمن.




سقط القانون فلندافع عن أنفسنا


وشدد البنا على أن "أمريكا قوة كبرى غاشمة، تضرب بالقانون الدولي عرض الحائط، وتخالف كل قواعد القانون الدولي.. والحديث عن القانون الدولي لا جدوى منه ولا فائدة، ويجب أن نبحث عن وسيلة للدفاع عن أنفسنا". وأضاف "أمريكا أصلا في قيامها ونشأتها قامت على إبادة أصحاب الأرض.. والسؤال الذي ينبغي أن نسأله هو متى احترمت أمريكا القانون الدولي؟!".

وحدد البنا الحل "بعيدا عن الحديث عن أعراف وقوانين لا تلتزم بها أمريكا، بأن يتحمل العالم مسؤوليته الأدبية، وأن نتحمل نحن كعرب المسؤولية في الدفاع عن أنفسنا، وأن لا نركن أو نعول كثيرا على القانون الدولي، أو الحديث عن شرعية دولية، لا تعترف بها أصلا أمريكا"، مطالبا بأن تستمر مقاومة الشعب العراقي، باعتبارها حق له ولأي شعب تُحتل أرضه، مشددا على أن ما هو غير الطبيعي هو أن لا تكون هناك مقاومة لشعب تحتل أرضه.




المقاومة هي الحل


وتشدد الدكتورة نادية مصطفى أستاذة العلوم السياسية ورئيسة مركز البحوث السياسية بكلية الاقتصاد بجامعة القاهرة، على أن استمرار المقاومة هو الحل، وليس التركيز على القانون الدولي، الذي لا تحترمه أمريكا، وتتحدث عن قمع وتأديب سكان الفلوجة، على لسان المتحدث باسم قواتها هناك، بما يخالف كل الأعراف الدولية.

وقالت إن المكسب الحقيقي للمقاومة العراقية أنها أثبتت فشل الحسابات الأمريكية في العراق، وضربتها في الصميم، بالرغم من صعوبة تصور واضح لما سيحدث مستقبلا، وأن الاحتلال لم يعد له مستقبل في العراق على المدي البعيد.

ولاحظت الدكتورة مصطفى وجود بوادر تنسيق بين السنة والشيعة في العراق. واعتبرت أن ذلك ستكون له آثار خطيرة على الاحتلال، مشيرة إلى أن الشيعة كانوا محجمين من البداية عن المقاومة المسلحة، والتصعيد من جانب فصيل مقتدى الصدر الذي يعد الأكثر راديكالية بين شيعة العراق "أوجد نوعا من الرابطة بين السنة والشيعة، وتصعيدا للمقاومة ضد قوات الاحتلال".

وقالت إنه لابد من التنسيق بين المقاومة الشيعية والسنية، كي يمكن تفعيل المقاومة بشكل أكبر، ودفع الأمريكان لطرح خيارات وتنازلات أخرى في العراق، بدلا من سياسة الإبادة الجماعية الحالية.




إبادة عنصرية


ويصف الدكتور عبد الله الأشعل أستاذ القانون الدولي ومساعد وزير الخارجية المصري السابق، ما يجري في العراق، على أيدي قوات الاحتلال الأمريكية، بأنه "إبادة عنصرية"، يجب تقديم مرتكبيها إلى محكمة العدل الدولية. وأشار إلى أن أمريكا أخلت بمبدأ حماية الشعب، الذي تقوم باحتلاله، وتوفير الأمن والغذاء له، ولم تحترم تعهداتها، بموجب قرار مجلس الأمن رقم 1511 الصادر في 14 أيلول (سبتمبر) 2003، الذي أضفى على قوات الاحتلال شرعية ما غير قانونية.

وقال الأشعل إن مجلس الأمن تجاوز ميثاق الأمم المتحدة، عندما منح قوات الاحتلال الأمريكي مثل هذه الصلاحيات، وأنه لابد من مراجعة هذا الأمر، وتقديم حماية دولية أكبر للشعب العراقي.





0 Comments:

إرسال تعليق



"Join this group"
مجموعة العروبيين : ملتقى العروبيين للحوار البناء من أجل مستقبل عربي افضل ليشرق الخير و تسمو الحرية
Google Groups Subscribe to Arab Nationalist
Email:
Browse Archives at groups-beta.google.com

Creative Commons License
This work is licensed under a Creative Commons License
.


Anti War - Anti Racism

Let the downFall of Sharon be end to Zionism



By the Late, great political cartoonist Mahmoud Kahil