These are the new scripts on the walls of Babylon: فليكن سقوط شارون سقوطاً للصهيونية What was created from lies, and nurtured by lies, must face the destiny of lies, too; Or did their God choose brain-dead mokeys unable to see beyond their sick ego's and their ugly noses ! [sic , Sharon !]

Al-Arab Blog - مدونة العرب

Iraqi Quagmire for The American Empire

2005/05/05

سماحة المفتي وآية الله العظمى مسعود رحال ... لا فض فوه

سماحة المفتي وآية الله العظمى مسعود رحال دام ظله ، كشف الغطاء وقطع دابر الشك باليقين

مسعود رحال لا يستطيع ان يفهم ان المهاترات الشخصية تؤذي العمل العام


منذ البداية كنت اعي تماماً ان مسعود رحال لا يستطيع ان يفهم ان المهاترات الشخصية تؤذي العمل العام ولو بقي مسعود لوحده وارسل الف رد لما رددت عليه ، ولكن هناك طغمة استكلبت معه في الردح والقدح والقذف والتشهير.

وصار وكأن تموز البابلي هو الداء العضال في العروبة والقومية والإسلام ولا داء غيره ، وكأنما قبضوا على متلبساً بالعمالة للامريكان او الصهاينة وبحقائب مليئة بالدولارات ايضا، وراحوا يزيدون و يزاودون وينفخون السوء من افواههم يوماً بعد يوم

ثم اذا بي اعلم من مسعود رحال على اللائحة ان ادارة اللائحة كونت لجنة من 20 شخص لينظروا هل يفصلون تموز البابلي ويطردوه شر طردة ام لا ! ثم يقررون ان ابقى رهن الحجر والمراقبة، يا فرحتي بهم !!! لا حول ولا قوة إلا بالله .

ثم يا لخيبة مسعود رحال التي عبر عنها على اللائحة وهو يخبر بما توصلت له اللجنة العتيدة في مداولاتها بشأن الفيروس المدعو تموز البابلي !!!

ويا لهول وعيده وهو يتهددني بتمحيص جذوري على الانترنت لنشر غسيلي القذر على رؤوس الاشهاد وكشف عمالتي وتببين الغدر الذي احمله واضمره ضد الأمة العربية كلها لأنني تجرأت ونقدته على حماقته وهو من هو في الحماقة عريق وذو شأن.

---------------------------------

كيف يناقش الأستاذ مسعود رحال ما انتقده فيه تموز البابلي من الحماقة !

لا وهبل ، واللات والعزى ، ومناة ايضاً ، لا تناقش حكمته المسعودية أبداً !

حماقته اكبر واخطر من ان تكون موضع نقاش ، حاشا وكلا ! حاشا وكلا !

بل لا بد ان تموز البابلي ما فعل ذلك إلا مدفوعا لهدف كبير

هدف كبير ... كبير و حجمه بحجم عقدة الأنا المتضخمة عند مسعود رحال، عقدة كبيرة والله في نفس مسعود رحال

لقد وازن بين نفسه وما يشابهه وزنا وحجما كما يشير عليه عقله، فوجد أنه بحجم الأمة العربية كلها !

إذاً ، تمّوز البابلي خطر على الأمة العربية، طبعاً !

يا للهول !

فكّر مسعود لبرهة ، كيف يكون تموز البابلي خطر على الأمة العربية ، والله لابد أن يكون هذا التمّوز كبير جداً !

لم يعجب ذلك مسعود !

مسعود يريد تموز صغير، طبعاً ، لا يريد مسعود رحال ان يكون خصمه بحجمه او ربما حتى اكبرمنه، تكون مشكلة عندئذ لمسعود المحدود!

فكر ونظر مسعود ، ثم فكر وقدّر وعبس وبسر ، ثم بعد ان ضاقت حلقاتها فرجت وانكشف له الغطاء

مسعود وجد الحل ، حل علمي ايضاً!

الذكي العبقري مسعود الفذّ رحال شديد الفعالية ابوالذكاء والفكر الخارق الغير محدود وجد الحل !
والحل الذي تفتق عنه الفكر العلمي عند المفكر العالم مسعود رحال المغرم بالأشياء البيولوجية، هو أن تمّوز البابلي فيروس !

تجلى مسعود !

قفز عن السرير ، ونظر في المرآة ، وابتسم لنفسه ، وعقله البديع مثل فصل الربيع يغني : وجدتها وجدتها !

---------------------------------

عذراً للتهكم والسخرية ولكن المقام يقتضي المقال.

والله لو بقي لوحده يعوي الف سنة لما اكترثت به ولتركته كأن لم يكن.

ولكن لمّا تكاثروا كالذباب على قذارات مسعود رحال ، روتانا و... وهم من العطلة الفارغين و الإنتهازيين و الشعوبيين وانصاف الشعوبيين ، و راحوا يؤيدون يعربدون و يتهددون ويكيلون لي التهم من الشرق والغرب !

السيد حنون من غزة تأكد لديه خبر بأن تموز البابلي هو تروتسكي لعين و متخفّي بدهاء تحت شماغ عربي لونه احمر!

وذلك حكم شرعي مؤكد عليه من سماحة المفتي وآية الله العظمى مسعود رحال دام ظله ، إذ كشف الغطاء ، وقطع دابر الشك باليقين، فقال ، لا فض فوه ، بأن تموز البابلي فيروس ، بل وفيروس غبي ايضاً !

أفهل يجرؤ عاقل بعدئذ على تجاوز مرجعية الحبر الأعظم مسعود رحال !

تمّوز البابلي فيروس خبيث ، لا ريب في ذلك عند مسعود رحال وتابعيه ومريديه!

سواء كان ايمانهم بما يتشدق به الحبر العرّاف مسعود رحال ايمانا صحيحاً مثل ايمان العجائز!!! او كان ايمانهم كاذباً مثل ايمان ايمان الإتحاد الأوروبي بمعارضة الحرب على العراق بأسم الشرعية الدولية، كل لمصلحة ولغرض في نفسه!

سواء كانوا اغناما يرعاها مسعود رحال ، او انهم سال لعابهم مثل الضباع المترممة على جيفة تموز البابلي التي ظنوا ان قد قتلها لهم الوحش الكاسر مسعود رحال شر قتلة !

والله لو كان فيهم عقل به خير لما تجحفلوا تلك الجحفلة الحمقاء

أو لتبين مما يكتبه و كتبه تموز البابلي على مدار سنوات ان الرجل ما زال حيا ولم يمت بعد ليترمموا على جثته !

راحوا يتزاودون بقذاراتهم متباهين بالحماقة !

---------------------------------

والسادة مشرفي اللائحة يتركون كل تلك القذارة تتراكم ، يسمحون بمرورها ، هكذا ، شرطة مرور لا مدراء!

ولكن شرطة المرور كانت عوراء بعين واحدة لم تنتبه لي وانا اقف وانتظر دوري

وأخيرا عيل صبري، فاستسمحت من الشرطي أن يسمح لي ايضاً "بالمرور"

ولكن الشرطي استفزه انني اخاطبه دون تملق اعتاد عليه من الذين اكثروا المرور

تمنيت لو ان المشرف يلعب دور قائد او مدير او حتى مذيع مثل فيصل القاسم ، لكن لا ، كان يظن أن بزة شرطي المرور اجمل عليه !

وللأسف فإن معظم الناس لا يناقشون حكمة شرطي المرور

0 Comments:

إرسال تعليق



"Join this group"
مجموعة العروبيين : ملتقى العروبيين للحوار البناء من أجل مستقبل عربي افضل ليشرق الخير و تسمو الحرية
Google Groups Subscribe to Arab Nationalist
Email:
Browse Archives at groups-beta.google.com

Creative Commons License
This work is licensed under a Creative Commons License
.


Anti War - Anti Racism

Let the downFall of Sharon be end to Zionism



By the Late, great political cartoonist Mahmoud Kahil